Archive for the ‘ورشة سامح نفسك أولا’ Category

بإذن الله سأكون ضيفة برنامج “يوم جديد” يوم 2 مارس في حوار عن دارستي للطاقة #المبدعة_الربانية

بإذن الله سأكون ضيفة برنامج “يوم جديد” على قناة النيل الثقافية يوم 2مارس الساعة 9 صباحا.  الحوار حول دراستي للطاقة وتأثيرها الأيجابي في حياتي وكيفية استخدام التأملات وتدريبات الطاقة في تطوير ورشة  سامح نفسك أولا

أتشرف بمتابعتكم وأسالكم الدعاء

#المبدعة_الربانية

سامح نفسك أولا (3) بالفيديو صورة هتغير حياتك.. “التسامح حرية” #ورشة_سامح_نفسك_أولا #المبدعة_الربانية

نفسك تقدر تسامح نفسك والآخرين بسهولة؟ تقدر بإذن الله..

ممكن صورة تغير حياتك وقصة مؤثرة تخليك تتحرر من كل القيود الوهمية إللي بتخليك مش عارف تسامح نفسك والآخرين..

 

 

دايرة التسامح تكتمل لما نقدر نفهم احتياجتنا واحتياجات الآخرين لذلك أدعوكم لقراءة  مقالة”إزاي تفهم و”تحترم” احتياجاتك؟ “

لينك مؤقت لمشاهدة وتحميل ورشة سامح نفسك أولا: https://www.slideshare.net/HebaHosny6/ss-106323313 جاري الإعداد لمحتوى آخر ورشة بعد تطويرها وإضافة أنشطة فنية ممتعة كالرسم والغناء والاسكتش الكوميدي. أرجو إنكم تشرفوني بمشاهدة الفيديو خلال أيام لتحميل الورشة بعد تطويرها…

في انتظار تعليقاتكم #المبدعة_الربانية

سامح نفسك أولا (2) بالفيديو قيم علاقتك بنفسك مع سكتش “الكباية اتكسرت” #ورشة_سامح_نفسك_أولا #المبدعة_الربانية

 

إيه علاقتك الحالية بنفسك؟ بتقول إيه لنفسك لما تغلط؟ اتفرج على سكتش «الكباية اتكسرت!» واعتبر إنك بتمثل دور لاأم ونفسك هي الطفلة إللي غلطت…انت زي أنهي أم فيهم؟؟

في انتظار تعليقاتكم..

 

سامح نفسك أولا (1) إزاي تفهم و”تحترم” احتياجاتك؟ #ورشة_سامح_نفسك_أولا #المبدعة_الربانية

كل فكرة وإحساس وشعور وكلام وسلوك مهما بدا سيئا دايما بيكون وراه احتياج مشروع جدا..

على سبيل المثال الحرامي لما بيسرق بيكون عنده احتياج مشروع إنه يكون معاه فلوس لكن لما “بيختار” إنه يسرق بيكون مقتنع إن السرقة هي الطريقة “الوحيدة” إللي يقدر يلبي بيها احتياجه..

في فرق كبييييير بين الاحتياج ووسائل تحقيقه..

الاحتياجات محايدة ومشروعة تماما ومينفعش نتجاهلها أو نلوم نفسنا عليها.. إنما علينا إننا نختار وسائل مشروعة لتلبية هذه الاحتياجات..
إيه علاقة كل ده بالتسامح بصفة عامة؟ وبإنك تقدر تسامح نفسك أولا؟

العلاقة إن أي سلوك صدر منك فيه إسائة لنفسك أو للآخرين كان وراه احتياج مشروع.. فمهم جدا علشان دايرة التسامح تكمل إنك تفهم إيه الاحتياج المشروع إللي كان ورا سلوكك ده علشان تقدر تحققه بطرق تانية إيجابية وبناءة.

مثال: إدمان وسائل التواصل الاجتماعي مشكلة مضايقة ناس كتير لكن هي في الحقيقة وراها احتياج للتواصل… فبدل ما نفضل نلوم نفسنا على الجلوس فترات طويلة على مواقع التواصل علينا إننا “نحترم” احتياجنا للتواصل وبدأ نكون علاقات اجتماعية تناسبنا وتلبي احتياجتنا…

علشان كده إدراك الاحتياجات مهم جدا للقدرة على التسامح وتجاوز الأحداث المؤلمة في الحياة..

مثال آخر: إنسان عانى طول حياته من قسوة آبائه إزاي يقدر يسامحهم تماما؟
لا يكفي إن الإنسان يقول لنفسه إن أهلي كان نتيهم كويسة وعملوا إللي يقدروا عليه.. الكلام ده صحيح بالفعل لكن احتياج ها الإنسان للشعور بالحب والأمان لازم يتلبى..

وبالتالي الإنسان الواعي هو إللي بيربط كل أفكاره ومشاعره وسلوكياته (تجاه نفسه والآخرين ) باحتياجاته المشروعة..

إذا كانت الأفكار أو المشاعر أو السلوكيات متفقة مع قيمه يبقى يستمر عليها لإنه “بيحترم” احتياجاته وإذا مكانتش متفقة مع قيمه يشوف وسائل تانية لتلبية احتياجاته وساعتها هيقدر يحقق التوازن في حياته وهيقدر يسامح نفسه والآخرين والأروع كمان إنه هيقدر يفهم احتياجات الآخرين إللي بتكون السبب في سلوكياتهم تجاهه فهيكون سهل جدا عليه إنه يسامحهم ويعذرهم..

أول وأهم خطوة لاكتمال دائرة التسامح هي:إدراك الاحتياجات

هذه القائمة تعرض حصر لأهم الاحتياجات الإنسانية يمكنك الرجوع لها دائما علشان تفهم نفسك وتفهم الآخرين بعمق وتعيش حياة كلها حب وجمال وتسامح بإذن الله 🙂

في انتظار تعليقاتكم…